منظمة حقوقية تستنكر تجسس الإمارات و السعودية على "العفو الدولية"

الكاتب Emirati Affairs 2018-08-03

منظمة حقوقية تستنكر تجسس الإمارات و السعودية على

استهجنت منظمة سكاي لاين الدولية الخميس محاولات التجسس على موظفين تابعين لمنظمة العفو الدولية ومؤسسات حقوقية من قبل حكومات دول خليجية على خلفية نشاطاتهم في رصد وفضح انتهاكات تلك الدول.



وأوضحت المؤسسة التي مقرها ستوكهولهم أنها وثقت عددا من حالات التجسس المشابهة التي تعرض لها عاملون في مجال حقوق الإنسان ونشطاء في منطقة الخليج.



وسبق لـ"سكاي لاين" تحذيرها قبل أشهر من تداعيات تعاون إسرائيلي إماراتي للتجسس ومراقبة شبكات التواصل الاجتماعي وتقييد حرية الرأي في دولة الإمارات.



وأعربت المؤسسة عن قلقها من أنباء تعاقد شركة "فيرينت" الإسرائيلية والتي تنشط في الولايات المتحدة مع دولة الإمارات لتصبح شريكا رئيسيا لها في مجال نظم اعتراض الاتصالات عبر الإنترنت.



وحذرت "سكاي لاين" من مخاطر تورط الإمارات والسعودية ودول أخرى في الشرق الأوسط بمحاولات تجسس على المنظمات الدولية خصوصا الحقوقية منها والتي تنشط في فضح ما يرتكب من انتهاكات.



ودعت المنظمة إلى تحقيق واسع من المنظمات الدولية ذات العلاقة لإدانة ومحاسبة المسؤولين عن هذه المحاولات ووضع حد للتدهور السياسي والأخلاقي للدول المتورطة.



يشار إلى أن منظمة العفو الدولية كشفت الأربعاء عن تعرضها لمحاولة تجسس من قبل حكومة "معادية لنشاطها عبر رسالة وصلتها باللغة العربية على تطبيق "واتس آب".


وأوضحت المنظمة الحقوقية في بيان أن النص المرسل إلى أحد موظفي المنظمة تضمن رابطا وأن الضغط عليه سيفتح الطريق أمام “برنامج بيغاسوس وهو أداة مراقبة متطورة طورتها شركة مجموعة إن إس أو التي تتخذ من إسرائيل مقرا لها".



ودعت الرسالة المنظمة الحقوقية إلى حضور "احتجاج مزعوم خارج السفارة السعودية في واشنطن العاصمة" خلال الأسبوع الذي كانت تنظم فيه المنظمة حملات من أجل الإفراج عن ست من ناشطات حقوق المرأة المحتجزات في المملكة العربية السعودية".

الكاتب Emirati Affairs 2018-08-03