الإعلام اليمني .. الإمارات تدفع بـ 5 آلاف مقاتل يتبع لها في الحديدة

الكاتب Emirati Affairs 2018-11-08

الإعلام اليمني .. الإمارات تدفع بـ 5 آلاف مقاتل يتبع لها في الحديدة

أفادت وسائل إعلام يمنية، أن القوات الإماراتية، دفعت، بخمسة آلاف مقاتل من قوات النخبة التهامية الموالية لها، للمشاركة في عملية السيطرة على الحديدة غربي اليمن.

ونقل موقع "اليمن نت " عن مصدر عسكري القول:" إن القوات الإماراتية التي تقود عملية عسكرية لتحرير مدينة الحديدة من قبضة الحوثيين، دفعت بخمسة آلاف مقاتل من أبناء الحديدة تم تدريبهم للمشاركة في عملية اقتحام المدينة والسيطرة على مينائها".

ومنذ يومين، انطلقت عملية عسكرية كبيرة تخوضها ألوية العمالقة وكتائب من المقاومة الموالية للجيش اليمني، من أجل السيطرة على مدينة الحديدة بغطاء جوي من التحالف العربي، وإشراف القوات الإماراتية في الساحل الغربي لليمن.

وتمكنت القوات اليمنية الموالية للحكومة الشرعية المعترف بها دولياً، من الإلتفاف على تحصينات الحوثيين في شارع الخمسين شرق المدينة المطلة على البحر الأحمر وباب المندب.

 وتركزت المواجهات على بعد ثلاثة كيلو من ميناء الحديدة، ونقطة الشام المنفذ الشمالي للمدينة وآخر المنافذ التي يسيطر عليها الحوثيون المدعومين من إيران.

وأعلنت "قوات العمالقة" التابعة للجيش اليمني، الأسبوع الماضي، تحقيق تقدم ميداني، والسيطرة على مناطق جديدة في المدخل الشرقي والجنوبي في المدينة الساحلية بعد معارك عنيفة مع الحوثيين

وأفادت ألوية العمالقة عبر موقعها الرسمي، بإن قواتها سيطرت على شارع المسناء في مدينة الحديدة، وصولا إلى دوار "يمن موبايل" الذي يفصل بين المسنا وطريق كيلو 16 الاستراتيجي، والاقتراب من صوامع ومطاحن البحر الأحمر

والأسبوع الماضي كشف مصدر عسكري يمني عن تفاصيل مثيرة بشأن تنامي الخلافات بين نجل شقيق صالح، طارق محمد صالح، وبين قادة ألوية العمالقة الذين يقاتلون في جبهات الساحل الغربي باليمن، بإشراف من دولة الإمارات ضمن التحالف العربي بقيادة السعودية.

الكاتب Emirati Affairs 2018-11-08