وزير الطاقة الإماراتي يقلل من أهمية انسحاب قطر من أوبك

الكاتب Emirati Affairs 2019-01-10

وزير الطاقة الإماراتي يقلل من أهمية انسحاب قطر من أوبك

قلل وزير الطاقة والصناعة الإماراتي "سهيل المزروعي"، من أهمية انسحاب قطر من منظمة الدول المصدرة للنفط "أوبك".

وقال "المزروعي": "لا يمكننا تحمل عدم وجود أوبك، فإن غادرتها بعض الدول انضمت أخرى".

وأضاف: "لست قلقا بشأن انسحاب قطر من أوبك فطاقتها الإنتاجية ليست كبيرة".

وعن أسعار النفط، اعتبر الوزير الإماراتي، تقلبات أسعار النفط خلال العام الماضي، غير مقبولة، وأتت بنتائج عكسية، محذرا من استمرار التوتر التجاري بين الصين والولايات المتحدة، وفق "رويترز".

وتابع: "أوبك توقفت عن سعيها المحموم لرفع الأسعار، وهذا ليس منطقيا وعمليا".

وفي ديسمبر/كانون الأول الماضي، أعلنت قطر، وهي أحد أصغر منتجي النفط في "أوبك" لكنها أكبر بلد مصدر للغاز الطبيعي المسال في العالم، عن انسحابها من المنظمة اعتبارا من يناير/كانون الثاني الجاري؛ للتركيز على طموحاتها في مجال الغاز.

ووصف رئيس وزراء قطر السابق، الشيخ "حمد بن جاسم"، منظمة الدول المصدرة للنفط "أوبك" بـ"عديمة الفائدة"، مؤيدا قرار بلاده بالخروج من المنظمة، كما وصف قرار الانسحاب بالحكيم.

لكن العديد من المراقبين ربطوا بين انسحاب قطر وبين نفوذ السعودية القوي في "أوبك" واتجاهها لتخفيض أسعار النفط بضغط من الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب"، وهو ما لا يمثل مصلحة لباقي الدول الأعضاء بالمنظمة.

وكان وزير الطاقة القطري، سعد الكعبي، أعلن قبل يومين أن بلاده ستنسحب من منظمة البلدان المصدرة للنفط (أوبك) اعتبارا من يناير/ كانون الثاني 2019.

وبحسب الكعبي فإن قرار الانسحاب يعود إلى "أسباب فنية".

فيما اعتبر مراقبون أن الانسحاب جاء عقب خفض السعودية لأسعار البترول عبر زيادة إنتاجها من النفط بصورة كبيرة بناء على رغبة الرئيس الأمريكي دونلد ترمب، ضمن سياستها لمواجهة تداعيات جريمة اغتيال خاشقجي

الكاتب Emirati Affairs 2019-01-10