السعودية والإمارات تدعوان لوقف العمليات العسكرية في الجنوب

الكاتب Emirati Affairs 2019-09-09

السعودية والإمارات تدعوان لوقف العمليات العسكرية في الجنوب

دعت السعودية والإمارات الأطراف المتحاربة حلفائهما في اليمن إلى وقف فوري لجميع العمليات العسكرية بين القوات الحكومية والانفصاليين في الجنوب.

وجاء البيان الذي صدر الأحد، بعد يومين من بيان سعودي منفرد رفض ما يحدث من فرض واقع جديد في الجنوب، في إشارة لدعم الإمارات المجلس الانتقالي الذي يهدف لتقسيم اليمن، والسعى للسيطرة على مدن عدة أبرزها العاصمة المؤقتة عدن، وهو ما أشعل مواجهات غير مسبوقة مع القوات الشرعية.

وأكد البيان المشترك الذي نقلته وكالة الانباء السعودية "واس"، أهمية التوقف بشكل كامل عن القيام بأي تحركات أو نشاطات عسكرية جنوب اليمن.

ورحب التحالف العربي باستجابة الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي الجنوبي لدعوة الحوار التي أطلقتها المملكة في مدينة جدة الشهر الماضي لحل الأزمة، رغم عدم التزام المجلس الانتقالي بوقف إطلاق النار، وأكد ضرورة استمرار هذه الأجواء الإيجابية والتحلي بروح الأخوة ونبذ الفرقة والانقسام.

وأضاف البيان المشترك: "عملت الدولتان وبتنسيق وثيق مع مختلف الأطراف، على متابعة الالتزام بالتهدئة ووقف إطلاق النار، والتهيئة لانطلاق الحوار بشكل بناء يساهم في إنهاء الخلاف ومعالجة آثار الأزمة".

وفي الوقت الذي أشار فيه البيان إلى أهمية "العمل بجدية مع اللجنة المشتركة التي شكلت من التحالف والأطراف التي نشبت بينها الفتنة"، أكد "استمرار دعم الحكومة الشرعية في جهودها الرامية للمحافظة على مقومات الدولة اليمنية وهزيمة المشروع الإيراني ودحر الميليشيات الحوثية والتنظيمات الإرهابية في اليمن".

وجاء البيان بعد أن كشفت مصادر لوكالة "أسوشيتد برس"، الخميس الماضي، رفض أبوظبي شروط اتفق تسوية بين الحكومة الشرعية المدعومة من السعودية، والمجلس الانتقالي المدعوم من الإمارات.

وكانت دعوة الحوار التي أشار إليها البيان، وجهتها السعودية في 11 أغسطس/آب الماضي، للحكومة الشرعية والمجلس الانتقالي، لعقد اجتماع عقب سيطرة قوات المجلس الانتقالي على عدن، بما فيها مقرات الحكومة ومعسكرات الجيش والقصر الرئاسي.

ولاحقا تسبب قصف إماراتي في مقتل وجرح المئات من قوات الحكومة، ما أشعل غضب المسؤولين اليمنيين وعلى رأسهم الرئيس "عبدربه منصور هادي"، الذي طالب السعودية بوقف ما وصفه بـ"الهجوم السافر" من قبل الطيران الإماراتي في عدن.

وأبدت السعودية استياءها لعدم استجابة الأطراف المتنازعة لنداءات التهدئة بوقف التصعيد والتوجه للحوار، مؤكدةً ضرورة استعادة الحكومة الشرعية لمؤسسات الدولة العسكرية والمدنية، والانخراط الفوري وغير المشروط دون أي تأخير في المحادثات.

الكاتب Emirati Affairs 2019-09-09