موقع " جاينز " البريطاني .. القوات الإماراتية تستعد في ميناء اريتريا لجولة أخرى للحرب في اليمن

الكاتب Emirati Affairs 2016-11-16

موقع

ذكر موقع  "جاينز" البريطاني المتخصص في الشؤون العسكرية أن الإمارات تقوم باستعدادات عسكرية جديدة في ميناء عصب في إرتيريا، لبدء مرحلة أخرى من الحرب على المتمردين الحوثيين في اليمن.

وأفاد الموقع في تقرير له ، أن الإمارات خلال الأشهر الخمس الماضية عملت على نشر تسع طائرات ميراج (2000) في القاعدة الجوية بميناء عصب، فضلا عن طائرتين مروحيتين UH-60 Black Hawk وطائرتين مروحتين Bell 407 بالإضافة إلى طائرة Lockheed Martin C-130 وطائرتين أخرتين من Bombardier Dash 8 turboprop.

وأشار الموقع إلى أنه تم التقاط صور أقمار صناعية حديثة كشف عن مجموعة المقاتلات الحربية الإماراتية.

وأوضح "جاينز" أن هذه الطائرات تحت خدمة القوات المسلحة الإماراتية، التي تملك بالإضافة لهم نحو 40 طائرة ميراج "2000-9EAD".

ولفت إلى بناء كارافانات في قاعدة عصب يشير إلى أن الإمارات نشرت أو ستنشر تسع طائرات من نوع ميراج، مشددا أن هذه البيوت لم تكن موجودة في مايو الماضي.

وكشفت صور الأقمار الصناعية أيضا سفنا حربية لأبوظبي تستخدم ميناء عصب الأريتري منذ  سبتمبر 2015. كما تظهر صورة أخرى التقطت في  أكتوبر 2015 واحدة من ست سفن إماراتية رست في ذلك اليوم.

وكشف عن وجود صورة للسفينة الإماراتية سويفت، التي هوجمت من قبل الحوثيين الشهر الماضي، وثبت أنها لم تغرق، بحسب الموقع.

وختم الموقع بالإشارة إلى أن سفنا من شركة انشاءات إماراتية تبني حاليا ميناء قريب من المطار من المرجح أن يصبح قاعدة عسكرية لاحقا.

وكان معهد واشنطن للدراسات ذكر أن الإمارات حولت أنظارها إلى “القرن الأفريقي” والمحيط الهندي.

ووقعت الإمارات عقد إيجار لمدة ثلاثين عاما كجزءٍ من اتفاقية الشراكة المبرمة، لغرض إقامة قاعدة عسكرية للإمارات في ميناء عصب العميق وغير النشط ومطار عصب المجاور الذي يتميز بسطحه الصلب ويضم مدرجا يمتد على طول 3500 متر قادرا على استقبال طائرات نقل ضخمة، من بينها طائرات “بوينغ سي-17 غلوب ماستر 3” التي يقودها السلاح الجوي الإماراتي

الكاتب Emirati Affairs 2016-11-16