ساسة بوست .. تلقي الضوء على اختراق حساب المنظمات والناشطين

الكاتب 2017-04-21

ساسة بوست .. تلقي الضوء على اختراق حساب المنظمات والناشطين

انتشرت في الآونة الأخيرة سياسية انتهجتها السلطات الأمنية في الإمارات بهدف اختراق حسابات المنظمات الحقوقية والنشطاء عبر صفحات التواصل الاجتماعي ، في محاولة منها لإسكات الرأي الحر والذي يفضح سياسات عيال زايد القمعية والتي يخفيها دوما الإعلام الرسمي للدولة .

فمنهم من جرى اعتقاله ومنهم من لم تنجح الأجهزة الأمنية في الوصول إليه وبناء على تلك المحاولات فقد نشر موقع "ساسة بوست" تقريرا سلط الضوء فيه على استخدام الاختراقات ضد ناشطين إماراتيين ضاربا المثل بالناشط الحقوقي أحمد منصور الذي تم اعتقاله الشهر الماضي بسبب هذه الاختراقات

وقد تعرض "منصور"، وهو عضو لجنة استشارية بشأن الشرق الأوسط في منظمة «هيومان رايتس ووتش»، لاختراق حسابه بعد أن فتح وثيقة بها برنامج تجسس صنعته شركة «هاكينغ تيم». وانتقل الفيروس الخبيث إلى حاسوبه الشخصي، الأمر الذي سمح للسلطات بتعقب حركته وقراءة بريده الإلكتروني.

اختراق منصور إلكترونيًا، عجل من مساعي السلطات لاعتقاله من منزله في 20 من الشهر الجاري، واحتجازه بمنطقة مجهولة، والصاق تهمة استخدام وسائل التواصل الاجتماعي لنشر معلومات كاذبة ومضللة تقوض الوحدة الوطنية والسلم الاجتماعي وتضر بسمعة البلاد، على حد تأكيد الموقع السياسي.

ولا تزال الجهات الإعلامية والرسمية في الدولة تحاصر تداعيات بيان للأمم المتحدة ندد باعتقال منصور واعتبره معاقبة لناشط حقوقي أفاد المنطقة كلها بدفاعه عن حقوق الإنسان، داعيا للإفراج عنه فورا.

الكاتب 2017-04-21