أبوظبي تنسق لقاءات ما بين المجلس الانتقالي اليمني الجنوبي ومبعوثين دوليين

الكاتب Emirati Affairs 2018-02-21

أبوظبي تنسق لقاءات ما بين المجلس الانتقالي اليمني الجنوبي ومبعوثين دوليين

قالت مصادر يمنية، إن أبوظبي نسقت لقاء وفد من قيادة المجلس الانتقالي الجنوبي الذي يطالب بانفصال جنوب اليمن، بمبعوثين دوليين رفيعي المستوى.

وقال موقع المجلس الانتقالي الرسمي على الإنترنت إن رئيس المجلس عيدروس الزُبيدي التقى، الثلاثاء،  بيتر سمنبي مبعوث مملكة السويد إلى اليمن وليبيا، مشيراً إلى أن اللقاء كان في مقر السفارة السويدية بأبوظبي.

وهذه ليست المرة الأولى التي يلتقي فيها قيادة المجلس بممثلين دوليين، فقد سبق أن التقى إسماعيل ولد الشيخ المبعوث الأممي بقيادة المجلس الأسبوع الماضي في أبوظبي للمرة الأولى منذ الإعلان عن المجلس في مايو2017.

وحسب الموقع فقد ناقش الزُبيدي وقيادات في مجلسه مع المبعوث السويدي رؤية المجلس الانتقالي الجنوبي إنهاء الحرب واحلال السلام، كما ناقش اللقاء قضية الجنوب ومسارها السياسي والمستجدات الأمنية في مدن الجنوب وجهود مكافحة الإرهاب.

وكان المجلس ذاته قد طالب بإسقاط الحكومة المعترف بها دولياً، خلال الشهر الماضي، وتطورت الأزمة إلى أن اندلعت اشتباكات مسلحة نهاية الشهر ذاته، بين قوات الحماية الرئاسية، وقوات موالية للمجلس الانتقالي، أسفرت عن سقوط عشرات القتلى ومئات الجرحى.

وانتهت تلك الاشتباكات التي استمرت ثلاثة أيام، بعد وساطة من قبل التحالف العربي الذي تقوده السعودية.

الجدير بالذكر، أن قيادة المجلس الانتقالي برئاسة رئيس المجلس عيدروس الزبيدي، التقت منتصف الشهر الجاري في أبوظبي مبعوث الأمم المتحدة لليمن إسماعيل ولد الشيخ احمد ونائبه معين شريم، وتطرق الجانبان إلى القضية الجنوبية وسعي الأمم المتحدة إحلال السلام وانهاء الحرب باليمن.

وتتهم الحكومة اليمنية قوات أبوظبي في اليمن بدعم التنظيمات المسلحة الخارجة عن سيطرتها في المناطق المحررة بهدف تقويض سلطاتها وتحقق أهداف الأخيرة المتمثلة بتشطير اليمن، هو مالم تعلق عليه سلطات أبوظبي

الكاتب Emirati Affairs 2018-02-21