ضاحي خلفان يشبه ترامب بالمرشد الايراني داعياً لإلغاء جامعة الدول العربية

الكاتب Emirati Affairs 2019-03-24

ضاحي خلفان يشبه ترامب بالمرشد الايراني داعياً لإلغاء جامعة الدول العربية

شبّه نائب قائد شرطة دبي، الفريق ضاحي خلفان، الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بالمرشد الأعلى للثورة الإيرانية، علي خامنئي، فيما دعا لإلغاء جامعة الدول العربية.

وقال خلفان في تغريدة عبر حسابه على "تويتر": "تداعت علينا الأمم مع الأسف، وأضحى ترامب وخامنئي ونتنياهو، كل يريد أن ينهبنا".

ولمواجهة المد الثلاثي (الأمريكي، الإيراني، الاسرائيلي)، دعا ضاحي خلفان دول العرب، إلى "إنشاء ما يسمى، بقوات التحالف العربي الشامل".

وبحسب خلفان، فإن هذا التحالف المنشود، يجب أن يضم جميع الدول العربية، من اليمن، حتى موريتانيا، مضيفا: "تخيلوا هذا العمق العربي الضارب بالقربى".

كما نصح خلفان، الدول العربية بتقوية علاقتها وتحالفها مع الصين، قائلا إن السنوات الثلاثين القادمة، ستكون الصين هي المتربع فيها على عرش العالم.

ودعا خلفان الدول العربية إلى إلغاء "جامعة الدول العربية"، واستبدالها بالتحالف العربي، قائلا إن الجامعة أنشئت لتفرقة العرب، وليس لتجميعهم.

وفي استدلال منه على انعدام القرار السيادي عند العرب، قال خلفان: "إذا ترامب اعترف أن الجولان أرض إسرائيلية.. العرب يعترفون إسرائيل أرض عربية".

وبرغم حديثه عن ضرورة تجمع العرب في تحالف موحد، هاجم خلفان قطر، واتهمها بمحاولة قلب أنظمة الحكم في المنطقة.

وتابع: "يا رب أسالك أن تجازي الحمدين على تخريبهم لأوطان الأمة العربية الجزاء العسير.. حسبي الله عليهم".

ورأى معلقون أن خلفان يبرر ما تقوم به بلاده و«دول الحصار» ضد قطر، بتهمة الإرهاب، فيما تقوم بلاده بإرهاب وزعزعة العديد من دول المنطقة، وقتل المدنيين في اليمن وليبيا وغيرهما.

وتفرض الإمارات والسعودية والبحرين ومصر حصاراً على قطر بتهمة دعم الإرهاب، وهي التهمة التي تنفيها الدوحة، وتؤكد أنها تعرضت لحملة سياسية وإعلامية واقتصادية لإرغامها على التنازل عن قراراتها السيادية والتأثير على استقلالية سياستها الخارجية.

 

ويتهم مراقبون الإمارات بدعم الفوضى في العالم العربي والانقلاب على الديمقراطيات لا سيما عبر دعم الانقلاب العسكري في مصر، والفوضى في ليبيا، واليمن، إضافة إلى تطبيع العلاقات مع الكيان الصهيوني.

الكاتب Emirati Affairs 2019-03-24