اللجنة الرباعية العربية تجتمع في تونس برئاسة الإمارات

الكاتب 2019-03-30

اللجنة الرباعية العربية تجتمع في تونس برئاسة الإمارات

عقدت اللجنة الوزارية العربية الرباعية المعنية بمتابعة تطورات الأزمة مع إيران، اجتماعا لها الجمعة، في مقر الأمانة العامة لمجلس وزراء الداخلية العرب في تونس، برئاسة دولة الإمارات العربية المتحدة.

وشارك في الاجتماع الدول الأعضاء في اللجنة وهى (البحرين،السعودية،مصر، والأمين العام لجامعة العربية).

وناقشت اللجنة تقريرا حول متابعة تطورات الأزمة مع إيران، وسبل التصدي لتدخلاتها في الشئون الداخلية للدول العربية سياسيا واقتصاديا وإعلاميا، بحسب وكالة أنباء الشرق الأوسط.

وأعدت اللجنة مشروع بيان حول هذا الموضوع، وكذلك مشروع قرار لرفعه إلى اجتماع وزراء الخارجية العرب التحضيري للقمة العربية، ليصدر عن القادة العرب في هذا الشأن.

وأصدرت اللجنة الوزارية بيانا أدانت واستنكرت فيه استمرار التدخلات الإيرانية في الشؤون الداخلية لمملكة البحرين، وقيامها بمساندة الإرهاب وتدريب الإرهابيين وإيوائهم، وإثارة الفتنة والنعرات الطائفية.

كما رحبت اللجنة بقرارات عدد من الدول بتصنيف ما يسمى "سرايا الأشتر الإرهابية" في البحرين التي تتخذ من إيران مقرا لها، كمنظمة إرهابية، وعدد من أعضائها على قائمة الإرهاب، مؤكدة أن هذا الموقف يعكس إصرار دول العالم على التصدي للإرهاب على الصعيدين الإقليمي والدولي، وكل من يقوم بدعمه أو التحريض عليه والتعاطف معه، ويمثل دعمًا لجهود مملكة البحرين والإجراءات التي تقوم بها في تعزيز الأمن والاستقرار والسلم فيها.

وأدانت اللجنة الوزارية استمرار التدخلات الإيرانية في الشؤون الداخلية للدول العربية، واستنكرت في الوقت ذاته التصريحات الاستفزازية المستمرة من قبل المسؤولين الإيرانيين ضد الدول العربية.

كما أعربت عن قلقها البالغ إزاء ما تقوم به إيران من تأجيج مذهبي وطائفي في الدول العربية، بما في ذلك دعمها وتسليحها للمليشيات الإرهابية في بعض الدول العربية وما ينتج عن ذلك من فوضى وعدم استقرار في المنطقة يهدد الأمن القومي العربي، ويعيق الجهود الإقليمية والدولية لحل قضايا وأزمات المنطقة بالطرق السلمية وطالبتها بالكف عن ذلك.

كما أدانت اللجنة استمرار إيران في تطوير برنامجها للصواريخ الباليستية وقيامها بتزويد مليشيا الحوثي الإرهابية بالصواريخ إيرانية الصنع لاستهداف السعودية، حيث قامت بإطلاق أكثر من 200 صاروخ باليستي على عدد من مدن المملكة.

الكاتب 2019-03-30