بورصة دبي تتعرض لخسائر مالية وهبوط جديد

الكاتب Emirati Affairs 2019-04-13

بورصة دبي تتعرض لخسائر مالية وهبوط جديد

هبطت بورصة دبي ، تحت ضغط خسائر الأسهم المالية، مُسدِلة الستار على مكاسب استمرت عشر جلسات، حيث انخفض مؤشر سوق دبي 0.6 في المئة، مع تراجع سهم «بنك الإمارات دبي الوطني» 1.7 في المئة، قبل اجتماع مجلس إدارة المصرف المقرر في 16 أبريل/نيسان الجاري لإقرار بيان النتائج المالية للربع الأول من العام.

وقال البنك أمس الأول أنه سيتلقى 554.5 مليون جنيه إسترليني (725.6 مليون دولار) من بيع حصة في «نتويرك إنترناشيونال» للصرافة وحلول الدفع، من خلال إدراج ثانوي للأسهم في لندن.

وباع البنك 127.5 مليون سهم لتنخفض حصته في «نتويرك» إلى 25.5 في المئة.
وهوى سهم «بنك المشرق» 6.8 في المئة. وأعلن المصرف في الأسبوع الماضي أنه سيغلق 12 فرعا في إطار تحول إلى الخدمات المصرفية الرقمية.

وأغلق المؤشر العام لسوق أبوظبي منخفضا 0.1 في المئة، مع تراجع سهم «بنك أبوظبي الأول» 0.7 في المئة. وهذا البنك أكبر مصرف في دولة الإمارات العربية المتحدة، وهو بين ثلاثة بنوك أقامت قطر دعاوى قضائية بحقهم يوم الإثنين الماضي، متهمة إياهم بتلاعب خارجي في عملتها كبد اقتصادها خسائر بمليارات الدولارات.

وانخفض سهم «أدنوك للتوزيع» 3.2 في المئة، مع تداوله بدون الحق في توزيعات الأرباح.

الكاتب Emirati Affairs 2019-04-13