طيران الإمارات يحول مسار رحلاته بعيداً عن مناطق الصراع المحتملة في الخليج

الكاتب 2019-06-22

طيران الإمارات يحول مسار رحلاته بعيداً عن مناطق الصراع المحتملة في الخليج

قالت متحدثة باسم شركة طيران الإمارات، الجمعة، إن الشركة تحول مسار رحلاتها بعيدا عن مناطق الصراع المحتملة بمنطقة الخليج وسط توتر متزايد بين إيران والولايات المتحدة بالمنطقة.

ونقلت وكالة "رويترز" عن المتحدثة باسم الشركة الإماراتية، إن "إجراءات إعادة التوجيه أثرت على مواعيد الوصول والمغادرة لبعض الرحلات الجوية".

وأكدت المتحدثة، أن الخطوط الإماراتية تراقب التطورات الجارية في المنطقة عن كثب، وأنها على استعداد لاتخاذ إجراءات إضافية عند الحاجة.

كذلك أكدت شركة "الاتحاد للطيران"، أن الشركة لديها خطط للطوارئ، وأنها سوف تقرر أي إجراءات لاحقة حسب الحاجة بعد التقييم الدقيق للتوجيه الصادر من إدارة الطيران الفيدرالية الأمريكية.

وجاءت الخطوة الإماراتية، كإجراء احترازي بعد احتدام التوتر بين طهران وواشنطن، بعد إسقاط إيران طائرة أمريكية مسيرة انتهكت مجالها الجوي، فيما نفى البنتاغون الرواية الإيرانية، وأكد أن الطائرة كانت تحلق فوق المياه الدولية.

وبذلك القرار، تنضم الخطوط الإماراتية إلى شركات طيران أمريكية وهولندية، حظرت التحليق في مجال جوي تسيطر عليه إيران، فوق مضيق هرمز وخليج عُمان.

وانضم إلى قرار حظر التحليق قرب إيران، شركتي طيران أمريكيتين، هما الخطوط الجوية الأمريكية "أمريكان إيرلاينز"، و"دلتا إير لاينز".

وأمس الخميس، أصدرت إدارة الطيران الاتحادية الأمريكية، قرارا يقضي بمنع التحليق في مجال جوي تسيطر عليه إيران.

وكانت الإدارة الأمريكية أعلنت عن إلغاء ضربة عسكرية كانت تعتزم تنفيذها ضد أهداف إيرانية رداً على إسقاط إيران طائرة مسيرة أمريكية فوق مجالها الجوي.

الكاتب 2019-06-22