عبدالخالق عبدالله .. الإمارات لن تترك اليمن

الكاتب Emirati Affairs 2019-07-07

عبدالخالق عبدالله .. الإمارات لن تترك اليمن

قال الأكاديمي الإماراتي عبد الخالق عبدالله، إن بلاده لن تترك اليمن، وذلك بعد أيام من تداول أنباء عن تقليص أبوظبي وجودها العسكري ضمن التحالف العسكري بقيادة السعودية في اليمن، بعد 5 سنوات من الحرب.

وأوضح عبدالله، الذي يوصف بقربه من ولي عهد أبوظبي محمد بن زايد، في تغريدة بحسابة الرسمي في موقع "تويتر"، مساء السبت، إن "الإمارات لن تترك اليمن إلا بعد تحريره وتحرير عاصمته ومدنه من الاحتلال الحوثي".

ونهاية الشهر الماضي، نقلت وكالة رويترز عن مسؤولين إماراتيين قولهم إن بلادهم شرعت في تقليص قواتها في مدينة عدن، حيث مقر الحكومة المعترف بها جنوبي اليمن، بسبب التهديدات الأمنية الناتجة عن تزايد التوتر بين إيران والولايات المتحدة.

والأسبوع الماضي كشف مصدر ، أن الإمارات أبلغت الحكومة اليمنية عزمها سحب قواتها العسكرية في اليمن بصورة شاملة "تدريجياً"، بالتزامن مع المعلومات عن تنفيذ القوات الإماراتية انسحابات جزئية من أكثر من منطقة يمنية.

وأوضح المصدر، في تصريحات لصحيفة " العربي الجديد" اللندنية أن أبوظبي أبلغت ذلك لرئيس الوزراء اليمني معين عبد الملك، خلال الزيارة التي قام بها الأخير إلى الإمارات في يونيو/ حزيران المنصرم

وتابع المصدر أن الإماراتيين تحدثوا لعبد الملك بـ"صراحة"، بأن قواتهم العسكرية ستبدأ مغادرة اليمن، بشكل تدريجي، ينتهي وفقاً للمصدر، بالانسحاب الشامل.

وكانت مصادر دبلوماسية وأخرى إماراتية قد تحدثت في تسريبات متفرقة الأسبوعين الماضيين، عن تقليص الإمارات قواتها في اليمن، على ضوء التصعيد الذي تشهده منطقة الخليج بين الولايات المتحدة وإيران.

الكاتب Emirati Affairs 2019-07-07