حكومة الوفاق الليبية تعلن عن اسقاط طائرة اماراتية مسيرة

الكاتب 2019-08-19

حكومة الوفاق الليبية تعلن عن اسقاط طائرة اماراتية مسيرة

قالت قوات حكومة "الوفاق الوطني" الليبية، المعترف بها دوليا، إن مضاداتها الأرضية أسقطت طائرة إماراتية مسيرة، بمدينة مصراتة غربي البلاد، وذلك بعد أن هاجمت تلك الطائرة البنى التحتية في مطار مصراتة.

جاء ذلك في بيان حول سير المعارك نشرته عبر صفحتها على "فيسبوك" عملية "بركان الغضب"، التي أطلقتها حكومة "الوفاق" للتصدي لهجوم قوات اللواء المتقاعد "خليفة حفتر" على العاصمة طرابلس.

وقال البيان: "أسقطت مضاداتنا الأرضية صباح الأحد طائرة إماراتية مسيرة".

وأوضح أن الطائرة، هي إحدى طائرتين، هاجمتا مطار مصراتة وحاولت استهداف الطائرات والبنية التحتية للمطار.

واعتبر البيان أن ضربات سلاح الجو الموجعة للمتمردين والانقلابيين (قوات حفتر) جعلهم يكثفون ضرباتهم على مطارات معيتيقة وزوارة ومصراتة بشكل عشوائي يائس.

وأشار إلى أن القصف بالطائرات المسيرة الإماراتية من جانب قوات "حفتر"، اليوم، لم ينتج عنه أي إصابات لبنية سلاح الجو الليبي.

وتوعد البيان بـ"الرد الحاسم" خلال أجل قريب جدا على استهداف قوات "حفتر" للمواقع المدنية.

ولم يصدر أي تعليق فوري من جانب قوات "حفتر" أو الإمارات بشأن البيان.

وبعد مرور أكثر من 4 أشهر من بداية هجومها على طرابلس، تعددت إخفاقات قوات "حفتر"، ولم تتمكن من إحداث اختراق حقيقي نحو وسط طرابلس

ونهاية الشهر الماضي أكد المتحدث باسم عملية "بركان الغضب" التابعة لحكومة الوفاق الليبية المعترف بها دولياً، مصطفى المجعي، أن قاعدة الخروبة الإماراتية أصبحت هدفاً مشروعاً لقواتهم.

وقال المجعي : "سنحاسب كل من وقع اتفاقية إقامة القاعدة الإماراتية في بلادنا وتواطأ على ذلك، بعد انتهاء معركتنا مع خليفة حفتر".

وشدد المجعي على أن علاقة بلادهم بالإمارات "لن تعود كما كانت في السابق".

يشار إلى أن القوات المسلحة الإماراتية تستخدم قاعدة الخروبة العسكرية الواقعة على بعد نحو 1300 كيلومتر جنوب شرقي العاصمة طرابلس، لنقل الأسلحة والخبراء العسكريين والضباط الداعمين لحفتر في حربه على المدن الليبية.

الكاتب 2019-08-19