بنك أبوظبي الأول يناقش امكانية الاستحواذ على بنك "عودة مصر"

الكاتب EmiratiAffairs 2020-01-25

بنك أبوظبي الأول يناقش امكانية الاستحواذ على بنك

قالت وكالة "رويترز" إن "بنك أبوظبي الأول" الإماراتي يُجري مناقشات حصرية للاستحواذ على "بنك عوده مصر".

وتم تشكيل فريق عمل لتقييم الاستحواذ المحتمل، فيما لم تُعلَن أي تقييمات حتى الآن.

لكن ليس من المؤكد أن هذه المناقشات سينتج عنها اتفاق، علماً أنها تأتي ضمن استراتيجية المصرف للسعي إلى فرص للنمو في الإمارات وأسواق مستهدفة.

و"أبوظبي الأول" واحد من 3 مصارف خليجية تبدي اهتماماً بصفقة الاستحواذ، على أن تبدأ إجراءاته بالتقدم بعروض رسمية لمجموعة "بنك عوده" اللبنانية، وإخطار كل من "مصرف لبنان" المركزي والبنك المركزي المصري بالتطورات.

والشهر الماضي أثارت تعديلات أجرتها الحكومة المصرية على قانون إنشاء الصندوق السيادي للدولة، جدلاً واسعاً في الأوساط الاقتصادية والسياسية، بعد أن تضمنت بنوداً تحصّن النظام المصري من أي ملاحقات قانونية، بشأن بيع أصول الدولة، وذلك بعد نحو شهر من إطلاق الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي وولي عهد أبوظبي محمد بن زايد، خطة مشتركة لاستثمار 20 مليار دولار في الصندوق.

ويتخوف اقتصاديون، من بيع الكثير من الأصول إلى أبوظبي، التي توسع نفوذها بشكل كبير، بعد أن قدمت دعماً مالياً وسياسياً للسيسي، الذي كان وزيراً للدفاع حينما أطاح الجيش، الرئيس المنتخب محمد مرسي، في الثالث من يوليو/تموز 2013، بعد عام واحد من وصوله للحكم.

وتأتي تعديلات قانون إنشاء الصندوق السيادي، بعد نحو شهر من إطلاق السيسي وبن زايد ما وصفوه بـ”منصّة استثمارية استراتيجية مشتركة” في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، بقيمة 20 مليار دولار، مناصفة عبر شركة أبوظبي التنموية القابضة (القابضة)، وصندوق مصر السيادي.

 

الكاتب EmiratiAffairs 2020-01-25