الحوثي يزعمون مقتل 1240 ضابط وجندي من الإمارات والسعودية منذ بدأ الحرب

الكاتب EmiratiAffairs 2020-03-24

الحوثي يزعمون مقتل 1240 ضابط وجندي من الإمارات والسعودية منذ بدأ الحرب

أعلنت مليشيا الحوثي اليمنية، مساء الاثنين، عن حصيلة قتلى زعمت أنهم من الجنود والضباط السعوديين والإماراتيين، بعد دخول الحرب الدائرة بين الطرفين عامها السادس.

وقال المتحدث العسكري باسم الحوثيين، يحيى سريع، في بيان: إن "الاشتباكات منذ 2015 أدت إلى مقتل أكثر من أكثر من 1240 ضابطاً وجندياً إماراتياً، "اعترفت أبوظبي بـ120 منهم فقط".

 

كما زعم أن الشتباكات أسفرت عن مقتل وجرح أكثر من 10 آلاف ضابط وجندي سعودي، فيما الموثق بحسب المعلومات الاستخباراتية، مقتل 4200 ضابط وجندي سعودي"، وأوضح أن السلطات السعودية تعترف بمقتل ألفي جندي وضابط فقط. 

وبيَّن أن الحوثيين نفذوا 669 هجوماً باستخدام طائرات مسيَّرة داخل العمقين السعودي والإماراتي، كما أطلقوا خلال العام الجاري، أكثر من ألف صاروخ على أهداف سعودية وإماراتية.

وزعم أن مليشيا الحوثيين أفشلت "عمليات إنزال للعدو، واستهدفنا عدة فرقاطات قبالة سواحل اليمن"، كاشفاً إجراء تجارب جديدة ناجحة على منظومات صاروخية سيتم الكشف عنها قريباً.

ولفت إلى سقوط أكثر من 8 آلاف قتيل ومصاب سوداني في الاشتباكات من عام 2015، مؤكداً أن من سماهم "قوات العدو" تكبدت خسائر بشرية كبيرة من جراء عمليات وحدات القناصة.

 

والشهر الماضي أعلنت الإمارات سحب قواتها من الجمهورية اليمنية، بعد خمس سنوات من الحرب المدمرة دون معرفة مدى تحقيق الأهداف التي أعلنت عنها أو حجم الخسائر المالية التي انفقتها في الحرب في وقت تعاني الدولة من مشكلات اقتصادية عديدة بفعل انخفاض أسعار النفط.

 

وعوضاً عن استشهاد أكثر من (108) جنود إماراتيين من جنود الدولة البواسل،(بحسب الأرقام الرسمية)  الذي لا يمكن تعويضهم بسهوله. فالألم لاستشهادهم في أرض خارجية دخل كل بيت إماراتي وليس (108) عائلة فقط، إلا أن الدولة الإماراتية بطبيعة الحال دولة اقتصادية والنظر إلى التكاليف مهم إذ أنه مؤثر على مسارها، فالمال المدفوع هو من المال العام، مال كل الإماراتيين.

الكاتب EmiratiAffairs 2020-03-24