مسلحين مدعومين امارتياً يهاجمون معسكراُ للجيش اليمني في عدن

الكاتب EmiratiAffairs 2020-03-26

مسلحين مدعومين امارتياً يهاجمون معسكراُ للجيش اليمني في عدن

سيطرت مليشيا موالية للإمارات، على معسكر في مدينة عدن جنوب اليمن، بعد إجبار القوات الموجودة فيه على الانسحاب.

 

ونقلت قناة "الجزيرة" عن مصادر محلية قولها إن قوة عسكرية تابعة للمجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم إماراتياً سيطرت على معسكر "عشرين" الموجود في منطقة كريتر بمدينة عدن، بعد إجبار القوات الموجودة فيه على الانسحاب.

وأضافت المصادر أن القوات التي كانت متمركزة في المعسكر أُجبرت على تسليمه والانسحاب بعد توتر مع قيادة المجلس الانتقالي، واتهامات للقوات المنسحبة بالعمل مع السعودية.

 

وأشارت المصادر إلى أن تعزيزات عسكرية وصلت إلى مداخل منطقة كريتر، ومنعت الدخول إليها، موضحة أن قوات يقودها أوسان العنشلي، القيادي بالقوات المدعومة إماراتياً، دخلت المعسكر وتسلمت مهام الأمن في منطقة كريتر.

 

وتأتي هذه التطورات بعد اشتباكات اندلعت، ظهر أمس الثلاثاء، بين فصيلين محسوبين على القوات المدعومة إماراتياً في عدن أسفرت عن مقتل جندي وإصابة اثنين آخرين.

 

ورعت السعودية، في نوفمبر الماضي، اتفاقاً بين الحكومة الشرعية والمجلس الانتقالي الجنوبي، تضمن عودة الحكومة إلى عدن وتفعيل سلطات الدولة اليمنية، وإعادة تنظيم كافة القوات تحت قيادة وزارة الدفاع.

وجرى تحديد شهرين كمهلة زمنية للتنفيذ، غير أن معظم بنود الاتفاق لم تُنفذ حتى الآن، وسط اتهامات متبادلة.

وتشهد العاصمة اليمنية المؤقتة (عدن)، بين الحين والآخر، مناوشات وتبادل إطلاق نار بين قوات تابعة للمجلس الانتقالي وأخرى تابعة لحكومة الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي.

وفي أغسطس الماضي، سيطرت قوات “الحزام الأمني” التابعة للمجلس الانتقالي على معظم مفاصل الدولة في عدن، بعد معارك ضارية دامت 4 أيام ضد القوات الحكومية، سقط فيها أكثر من 40 قتيلا، بينهم مدنيون، و260 جريحا، حسب منظمات حقوقية محلية ودولية.

الكاتب EmiratiAffairs 2020-03-26