الإتحاد للطيران في أبوظبي تسرح عدد كبير من موظفيها بسبب كورونا

الكاتب EmiratiAffairs 2020-05-12

الإتحاد للطيران في أبوظبي تسرح عدد كبير من موظفيها بسبب كورونا

كشفت 3 مصادر مطلعة إن شركة الاتحاد للطيران في أبوظبي قامت بتسريح عدد كبير من الموظفين بسبب جائحة فيروس كورونا التي دمرت الطلب على السفر جوا، وأبلغت الموظفين بأن يستعدوا لمزيد من التخفيضات في الوظائف.

 

ولم يتضح على الفور عدد الموظفين الذين تم تسريحهم أو الإدارات التي يعملون بها، كما امتنعت الشركة المملوكة للدولة عن التعقيب، بحسب "رويترز".

 

وأوقفت الاتحاد للطيران رحلات الركاب المنتظمة وخفضت بصفة مؤقتة الأجور بما يصل إلى 50%. وقالت إنها تخطط لاستئناف الرحلات من منتصف يونيو/حزيران.

وبحسب موقعها على الإنترنت، فإن الشركة كان يعمل بها 20520 موظفا حتى أغسطس/آب 2019 .

 

ونهاية الشهر الماضي قالت شركة الاتحاد للطيران  إنها ستمدد تعليق رحلات الركاب حتى 16 مايو/أيار على الأقل، بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد.

 

وأضافت في بيان أن كل الرحلات المنتظمة ستبقى معلقة حتى 16 مايو/أيار، على الأقل بعدما قالت، في وقت سابق اليوم، إن التعليق سيستمر حتى 15 مايو/أيار.



وقالت متحدثة باسم الشركة "على الرغم من أن الاتحاد كانت تأمل في استئناف العمل في خدمات محدودة لرحلات الركاب المنتظمة في الأول من مايو، وفقا لرفع القيود على السفر التي فرضتها حكومة الإمارات، إلا أن شركة الطيران الآن ستؤجل تلك الخطة حتى 16 مايو على الأقل، بسبب الوضع الراهن".

 

ويعمق تفشي فيروس كورونا من أزمة طيران الاتحاد الإماراتية التي تعرضت لخسائر متواصلة خلال الأعوام الأربعة الأخيرة، بسبب استثماراتها الفاشلة في أوروبا وتراجع حركة السفر من وإلى الإمارات مع تراجع النمو الاقتصادي وتقلص حركة موظفي الشركات.

الكاتب EmiratiAffairs 2020-05-12